تغيير حجم الخط ع ع ع

نقلت قناة “المملكة” الأردنية الرسمية أن ملف الاعتقالات المرتبطة بمحاولة الانقلاب الفاشلة في الأردن قد أُحيل إلى المدعي العام، لاستكمال إجراءات المحاكمة.

وقال التلفزيون الرسمي الأردني، نقلًا عن مصدر لم يذكر اسمه أو منصبه، إن  “ملف الاعتقالات المرتبطة بملف الأمير حمزة بن الحسين تم تحويله إلى المدعي العام”

وأوضح المصدر أن “مسألة الأمير حمزة ستحل ضمن إطار الأسرة الهاشمية”، الأمر الذي يشير إلى استثنائه من إجراءات المحاكمة أمام القضاء.‎

وكان الأمير حمزة بن الحسين، ولي العهد الأردني السابق، قد ظهر للمرة الأولى برفقة عاهل البلاد عبد الله الثاني، أمس الأحد، أثناء زيارتهم للأضرحة الملكية، في ذكرى مئوية تأسيس الدولة الأردنية.

وقد نشر التلفزيون الأردني الرسمي  صورة ظهر فيها الملك عبد الله الثاني، برفقة عدد من الأمراء يرتدون أقنعة الوجه، ضمن تدابير مواجهة فيروس كورونا.

يذكر أن السلطات الأردنية، قد أعلنت منذ حوالي أسبوعين أن تحقيقات أولية رصدت تورط الأمير حمزة مع “جهات خارجية” وما تسمى بـ”المعارضة الخارجية” في “محاولات لزعزعة أمن البلاد” و”تجييش المواطنين ضد الدولة”.