تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

قدمت عدة دول تعازيها إلى مصر في الكارثة الجديدة التي حلت في هيئة السكك الحديدية، حيث انقلب قطار شمال العاصمة المصرية القاهرة. ووفق حصيلة رسمية أولية، فقد أسفر الحادث عن مقتل 11 وإصابة 98.

حيث اتصل  الرئيس التونسي قيس سعيد، بقائد الانقلاب المصري، عبد الفتاح السيسي، معربًا عن تعازيه في ضحايا حادث القطار، ومتمنيًا “الشفاء العاجل للمصابين”.

كذلك أصدرت وزارة الخارجية التركية بيانًا عن الحادث، جاء فيه: “تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبأ مقتل ما لا يقل عن 11 شخصا وإصابة العديد من الأشخاص في حادث قطار في مدينة طوخ بمحافظة القليوبية في مصر”. 

وأضاف البيان: “نسأل الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته، ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى، ونقدم تعازينا لشعب مصر الصديق والشقيق وكذلك لأقارب من فقدوا أرواحهم”.

من جانبه، بعث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، برقية تعزية إلى السيسي، متمنيًا للمصابين الشفاء العاجل، حسبما نقلت وكالة الأنباء القطرية.

يذكر أنه قبل أسابيع، قد اصطدم قطاران في محافظة سوهاج في صعيد مصر، وقد أسفر الحادث عن مقتل ما يزيد عن 20 مواطنًا، وإصابة المئات. وقد أعلن وزير النقل المصري حينها، كامل الوزير، عدم نيته الاستقالة.