تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

كشفت صحيفة “الأهرام” المصرية الحكومية، أن وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، بدأ زيارة للقاهرة، أمس الاثنين، يبحث خلالها مع مسؤولين مصريين سبل تعزيز التعاون الثنائي وتطورات المنطقة.

وقالت الصحيفة: “وصل إلى القاهرة، بعد عصر الإثنين، وزير خارجية قطر قادمًا على رأس وفد، بطائرة خاصة من السودان، في زيارة لمصر تستغرق يومين”، مضيفة أنه كان في استقباله بمطار القاهرة كل من مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون العربية، ياسر عثمان، والسفير القطري لدى مصر، إبراهيم السهلاوي.

وأضافت أن الوزير القطري “سيلتقى مع عدد من كبار المسؤولين والشخصيات، بينهم نظيره سامح شكري”، وأن الوزير “سيبحث دعم علاقات التعاون بين مصر وقطر وعودتها إلى طبيعتها، واستعراض آخر التطورات بالمنطقة، وعلى رأسها الأوضاع في الأراضي الفلسطينية واليمن وسوريا وليبيا وسد النهضة الإثيوبي”.

وفي 5 يناير/كانون الثاني الماضي، وقعت قطر، والسعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر، اتفاقًا بعد قرابة أربعة أعوام من الخلافات. وترتب على الاتفاق إعادة العلاقات مع دولة قطر بما في ذلك الرحلات الجوية. 

وكانت منطقة الخليج قد شهدت أزمة كبيرة، بعد أن أعلنت الدول الأربع، في يونيو/ حزيران 2017، قطع العلاقات مع قطر، واغلاق المجال مجالها الجوي أمام الطائرات القطرية، ومنع التعاملات التجارية مع الدوحة، ووقف دخول المواطنين القطريين إلى أراضيها، بزعم دعمها للإرهاب. وهو ما نفته الدوحة آنذاك، واعتبرته محاولة للنيل من سيادتها واستقلالها.