تغيير حجم الخط ع ع ع

رفضت وزارة الخارجية الروسية محاولات ربط التعاون التقني العسكري بين موسكو وأديس أبابا بالمفاوضات بشأن ملف سد النهضة ، وفق ما أفادت قناة RT Arabic ، الجمعة.

ودعت موسكو إلى عدم تسييس القضية لتلافي إثارة التوتر بين الأطراف المختلفة للقضية.

وبحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية ، حثت روسيا على حل الخلافات القائمة بين إثيوبيا والسودان ومصر على أساس إعلان اتفاق المبادئ الصادر في الخرطوم عام 2015، والتفاهمات التي توصلت إليها الدول الثلاث.

وأكد البيان: “نعتقد أن آلية المفاوضات الثلاثية بوساطة الاتحاد الإفريقي قادرة على الحصول على حلول مقبولة لكنها لم تنفذ بعد”.

وأضاف البيان: “لقد فوجئنا بمحاولات ربط تعاوننا مع إثيوبيا بالمفاوضات المضطربة والمطولة بين مصر والسودان وإثيوبيا، وندعو إلى عدم تسييس إنشاء سد النهضة للطاقة الكهرومائية لتلافي أي توتر محتمل بين الدول المرتبطة بهذه القضية “.

في يوليو، وقعت روسيا وإثيوبيا اتفاقية تعاون عسكري، وفقًا لبيان روسي: “ستركز على تحويل قدرات قوات الدفاع الوطني [الإثيوبية] في مجالات المعرفة والمهارة والتكنولوجيا”.