تغيير حجم الخط ع ع ع

 

أعلن الجهاز المركزي المصري للتعبئة والإحصاء، اليوم الخميس، عن قفزة جديدة بمعدل التضخم السنوي في مصر بدفع من ارتفاع أسعار الطعام والمشروبات.

كما أكد الجهاز في بيان، إن معدل التضخم السنوي ارتفع إلى 10 بالمئة في عموم الجمهورية خلال شباط/ فبراير 2022، مقابل 4.9 بالمئة في نفس الفترة من العام الماضي، أي بنسبة ارتفاع بلغت 5.1  بالمئة.

كما أرجع البيان ارتفاع التضخم إلى ارتفاع أسعار الطعام والمشروبات بنسبة 20.1 بالمئة، والنقل والمواصلات بنسبة 5.3 بالمئة، والتعليم بنسبة 13.9 بالمئة، والرعاية الصحية بنسبة 3.6 بالمئة، والمطاعم والفنادق بنسبة 5 بالمئة.

جدير الذكر أن  البنك المركزي المصري كان يستهدف أن تبقى مستويات التضخم عند 7 بالمئة (+-2)، وهو ما يعني أن معدل التضخم الذي يواصل ارتفاعه للشهر الثالث على التوالي تجاوز الحد الأقصى من مستهدفات  الحكومة.