تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

 

كشف راشد الخياري، النائب بالبرلمان التونسي، أنه يمتلك تسريبًا يخص النائبة عبير موسي، رئيسة الحزب الدستوري الحر، وأحد أعمدة الفوضى في الساحة السياسية التونسية. وحسب الخياري، فإن هذا التسريب سوف “يقلب المشهد السياسي رأسًا على عقب”.

ونشر البرلماني التونسي تدوينة في حسابه على فيسبوك، جاء فيها أن التسريب عبارة عن تسجيل صوتي سوف ينشره لاحقًا، يفيد باستعمال السياسية التونسية في إزاحة رئيس البرلمان، راشد الغنوشي، مضيفًا أن التسجيل الصوتي يتضمن تأكيدًا بأنه “سيتم استعمال رئيسة الحزب الدستوري الحر لضرب رئيس مجلس النواب ثم التخلص منها”.

وأشار الخياري أنه سوف ينشر هذا التسريب على صفحة ”الغرف المظلمة”، حيث اشتهرت هذه الصفحة خلال الفترة الماضية بنشر تفاصيل التسجيلات المسربة.

http://bit.ly/2Oo4Vya 

وتعتبر عبير موسي، أحد أبرز الوجوه السياسية التونسية الكارهة للثورة والديمقراطية، وتحاول بشتى السبل تعطيل المسار الديمقراطي، وتشجيع الانقلاب على الشرعية الدستورية. وكانت آخر خطواتها هي اقتحام مقر الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في تونس، بطريقة همجية.

واتهمتها حركة النهضة التونسية، أكبر أحزاب البرلمان التونسي، أنها تمارس الفاشية والاستبداد.