تغيير حجم الخط ع ع ع

 

 

كشف رئيس الوزراء اللبناني المكلف، سعد الحريري، أنه قد يعتذر عن تشكيل الحكومة المقبلة، مع التأكيد أن عدم الاعتذار واستكمال المهمة هو الأولوية.

وكتب الحريري، اليوم الجمعة، على حسابه في “تويتر”، إنّ “الأولويّة هي للتأليف قبل الاعتذار، الذي يبقى خيارًا مطروحًا”، مؤكدًا أن أن الاعتذار عن التكليف “ليس هروبًا من المسؤولية بقدر ما هو عمل وطنيّ، إذا كان يسهّل عمليّة تأليف حكومة جديدة، يُمكن أن تساهم في إنقاذ البلد”.

ويعيش لبنان حالة أزمة وفراغ حكومي، حيث كان الرئيس اللبناني، ميشال عون،  قد كلف الحريري بتشكيل حكومة جديدة، في 22 أكتوبر/ تشرين أول الماضي، عقب اعتذار الأكاديمي والدبلوماسي مصطفى أديب، لتعثر مهمته في تأليف حكومة تخلف حكومة رئيس الوزراء المستقيل حسان دياب.

وعقب شهرين على ذلك، أعلن الحريري أنه قدم إلى عون “تشكيلة حكومية تضم 18 وزيرًا من التكنوقراط. إلا أنها لم تنل موافقة عون، الذي اعترض على ما سماه آنذاك بـ”تفرد الحريري بتسمية الوزراء، خصوصًا المسيحيين، دون الاتفاق مع الرئاسة”.